صفحة صحيفة الصباح الكويتية

 

نشرت صحيفة "الديرة نيوز" الالكترونية خبرا عن قيام احدى السكرتيرات في منطقة مبارك التعليمية بايقاف سيارتها في موقف خاص لذوي الاحتياجات الخاصة ، وبعد ذلك بايام معدودة قامت صحيفة الصباح بنقل الخبر نفسه وبحذافيره دون أن ترجعه إلى مصدره ، مما يوحي للقارىء بأن الخبر جاء من مصادر خاصة بصحيفة الصباح ، مما أضاع جهد المحرر خالد خليفة الذي نشر الخبر أولا في صحيفة "الديرة نيوز" .

الخبر الأصلي كما جاء في صحيفة الديرة نيوز - تاريخ النشر 27/6/2009

ذوي الاحتياجات الخاصة يشتكون للمجلس الاعلى للمعاقين بعدم التسهيل في مداخل الوزارات.. منطقة مبارك بالجرم المشهود.. سكرتيرة المديرة الخالدي تقف سياراتها دون ان يؤنبها ضميرها

كتب خالد خليفة

ذكرت مصادر في المجلس الاعلى للمعاقين أن عدد من ذوي الاحتياجات الخاصة تقدموا بشكوى رسمية على عدد من الجهات الحكومية التي لا تؤمن الخدمات والتسهيلات التي نص عليها قانون المعاقين في دولة الكويت ومنها وضع التعديلات على المرافق العامة لتلك الجهات تسمح لذوي الاحتياجات الخاصة الدخول واستخدام كافة الخدمات المقدمة من تلك الجهات .


وفي التفاصيل أن أحد المراجعين من ذوي الاحتياجات الخاصة تقدم بالأمس بشكوى رسمية على وزارة التربية وتحديدا على منطقة مبارك الكبير التعليمية كونها لم تحترم تلك الفئة من المجتمع ولم تحترم القانون الصادر من سمو أمير البلاد والذي يجبر جميع الجهات الحكومية ببذل جميع التسهيلات لذوي الاحتياجات الخاصة مثل المصاعد والطرق والمسارات الخاصة بهم لكي يقوموا بانجاز اعمالهم بسهولة ويسر

وتضيف المصادر أن الشاكي احضر معه صورا تبين انتهاك أحد المسئولين في منطقة مبارك الكبير التعليمية بوضع سيارته متعمدا على المسار الخاص للكراسي المتحركة لذوي الاحتياجات الخاصة وكذلك السماح لموظفي ومسئولي المنطقة التعليمية بالوقوف في المواقف المخصصة لذوي الاحتياجات الخاصة

واوضح مقدم الشكوى أنه سأل ضباط الأمن عن صاحب السيارة الذي يقف على الممر الخاص بعربة ذوي الاحتياجات الخاصة تعود لرئيس قسم سكرتارية المدير العام وتدعى ( سهام ) وأنه لا أحد يستطيع أن يمانع وقوفها في هذا المكان وحيث أن المكان غير مخصص للوقوف حيث انه مدخل للبوابة الرئيسية للمنطقة وان المدير العام بدرية الخالدي تعلم بهذه المشكلة وتم ابلاغها أكثر من مرة ولكن دون جدوى .

واختتمت المصادر أن وزارة التربية لا تحترم قانون المعاقين ولا تضع اي اهتمام لتلك الفئة من المجتمع في شتى المجالات فذوي الاحتياجات الخاصة من منتسبي الوزارة يعانون الامرين في انجاز معاملاتهم وفي تعامل المسئولين في تلك الوزارة وخاصة منطقة مبارك الكبير التعليمية فهي تكاد المنطقة التعليمية الوحيدة التي لم تنشئ مصاعد لذوي الاحتياجات الخاصة وتتذرع بعد توفر ميزانية وهم بشكل يومي يقومون بالصيانة الجذرية لمكاتب مدراء المنطقة والمسئولين .

المصدر

صورة عن الخبر من المصدر

 

الخبر كما نشرته صحيفة الصباح نقلا عن الديرة نيوز - تاريخ النشر 1/7/2009

سكرتيرة المنطقة يستغلون مواقف المعاقين

ذوو الاحتياجات الخاصة يعانون الأمرين في مبارك الكبير التعليمية

ذكرت مصادر في المجلس الاعلى للمعاقين أن عدداً من ذوي الاحتياجات الخاصة تقدمو بشكوى رسمية ضد عدد من الجهات الحكومية التي لا تؤمن الخدمات والتسهيلات التي نص عليها قانون المعاقين في دولة الكويت ومنها وضع التعديلات على المرافق العامة لتلك الجهات تسمح لذوي الاحتياجات الخاصة الدخول واستخدام جميع الخدمات المقدمة من تلك الجهات.


وفي التفاصيل أن أحد المراجعين من ذوي الاحتياجات الخاصة تقدم بالأمس بشكوى رسمية ضد وزارة التربية وتحديدا ضد منطقة مبارك الكبير التعليمية كونها لم تحترم تلك الفئة من المجتمع ولم تحترم القانون الصادر من سمو أمير البلاد والذي يجبر جميع الجهات الحكومية ببذل جميع التسهيلات لذوي الاحتياجات الخاصة مثل المصاعد والطرق والمسارات الخاصة بهم لكي يقوموا بانجاز اعمالهم بسهولة ويسر.


وتضيف المصادر أن الشاكي احضر معه صورا تبين انتهاك أحد المسؤولين في منطقة مبارك الكبير التعليمية بوضع سيارته متعمدا على المسار الخاص للكراسي المتحركة لذوي الاحتياجات الخاصة وكذلك السماح لموظفي ومسؤولي المنطقة التعليمية بالوقوف في المواقف المخصصة لذوي الاحتياجات الخاصة


واوضح مقدم الشكوى أنه سأل ضباط الأمن عن صاحب السيارة الذي يقف على الممر الخاص بعربة ذوي الاحتياجات الخاصة  فقالوا له أنها تعود لرئيسة قسم سكرتارية المدير العام وتدعى (س:ا) وأنه لا أحد يستطيع أن يمانع وقوفها في هذا المكان وحيث اان المكان غير مخصص للوقوف حيث انه مدخل للبوابة الرئيسية للمنطقة وان المدير العام تعلم بهذه المشكلة وتم ابلاغها أكثر من مرة ولكن دون جدوى.


واختتمت المصادر أن وزارة التربية لا تحترم قانون المعاقين ولا تضع اي اهتمام لتلك الفئة من المجتمع في شتى المجالات فذوو الاحتياجات الخاصة من منتسبي الوزارة يعانون الامرين في انجاز معاملاتهم وفي تعامل المسؤولين في تلك الوزارة خصوصا منطقة مبارك الكبير التعليمية فهي تكاد المنطقة التعليمية الوحيدة التي لم تنشئ مصاعد لذوي الاحتياجات الخاصة وتتذرع بعد توفر ميزانية وهم بشكل يومي يقومون بالصيانة الجذرية لمكاتب مديري المنطقة والمسؤولين.

المصدر

صورة عن الخبر من المصدر


الصفحة الرئيسية